يا من تجشمه الألحاظ برح جوى

مصطفى وهبي التل (عرار)

يا من تجشمه الألحاظ برح جوى

يزل ّ عن نغمات الناي والعود

فالشوق توحي به للقلب ذاكرة

كالشوق منبعث من منظر الغيد

وانعم عليّ بكأس من مراشفها

فالمجد للوجد لا للأعين السّود

قد استوت نشوتي فيه وواحدة

من نوعها في مغاني " بنت داود "

وإذ كؤوس الطلا رقاصة طربا

مما تساومني بنت العناقيد

إن كان من يعرب فيكم دم فلقد

من بعضه ، حان حين البذل والجود

قد استوت نشوتي فيه وواحدة

من نوعها في مغاني " بنت داود "

إذ آية الظّرف صرف في تنادمنا

يوحي إلى العزف أنواع الأغاريد

وإذ الكؤوس الطلا رقاصة طربا

مما تساومني بنت العناقيد

وأربعا ما وراء الحصن مقوية

إلا من الصّيد والشمّ الصناديد

إن كان من يعرب فيكم دم فلقد

من بعضه ، حان حين البذل والجود