يا راكِباً إمّا عَرضْتَ فبلّغَنْ

حسان بن ثابت

يا راكِباً إمّا عَرضْتَ فبلّغَنْ

عبدَ المدانِ، وجلَّ آلِ قيانِ

قد كنتُ أحسَبُ أنّ أصْلي أصلُكم،

حتى أمرتم عبدكمْ، فهجاني

فتوقعوا سبلَ العذابِ عليكمُ،

مما يُمرُّ على الروّي لساني

فلأذكرن بني رميمة َ كلهمْ

وبَني الحُصَينِ بخزْية ٍ وهوانِ

ولتعرفنّ قلائدي برقابكمْ،

كالوشمِ لا تبلى على الحدثانِ

أبني الحماسِ، فما أقولُ لثلة ٍ،

ترْعى البقاعَ، خبيثَة َ الأوْطانِ

أينَ المالُ، بني الحماسِ، إذا ذكتْ

بهجائكمْ، متشنعاً، نيراني