أَلَكَ السَديرُ وَبارِقٌ

أَلَكَ السَديرُ وَبارِقٌ

أَلَكَ السَديرُ وَبارِقٌ
وَمُبائِضٌ وَلَكَ الخَوَرنَق
وَالقَصرُ ذو الشُرُفاتِ مِن
سِندادَ وَالنَخلُ المُبَسَّق
وَالغَمرُ ذو الأَحَساءِ وَال
لَذّاتُ مِن صاعٍ وَدَيسَق
وَالثَعلَبِيَّةُ كُلُّها
وَالبَدوُ مِن عانٍ وَمُطلَق
وَتَظَلُّ في دُوّامَةِ ال
مَولودِ يُظلَمُها تَحَرَّق
فَلَئِن تَعِش فَليَبلُغَن…

Continue reading »

تَفَرَّقَ أَهلي مِن مُقيمٍ وَظاعِنٍ

تَفَرَّقَ أَهلي مِن مُقيمٍ وَظاعِنٍ

تَفَرَّقَ أَهلي مِن مُقيمٍ وَظاعِنٍ
فَلِلَّهِ دَرّي أَيَّ أَهلِيَ أَتبَعُ
أَقامَ الَّذينَ لا أُبالي فِراقَهُم
وَشَطَّ الَّذينَ بَينَهُم أَتَوقَّعُ
عَلى كُلِّهِم آسَى وَلِلأَصلِ زُلفَةٌ
فَزَحزِح عَنِ الأَدنَينَ أَن يَتَصَدَّعوا
وَفارَقَ أَهلي أَهلَ عَوفِ بنِ عامرٍ…

Continue reading »

أَعاذِلُ إِنَّ المَرءَ رَهنُ مُصيبَةٍ

أَعاذِلُ إِنَّ المَرءَ رَهنُ مُصيبَةٍ

أَعاذِلُ إِنَّ المَرءَ رَهنُ مُصيبَةٍ
صَريعٌ لِعافي الطَيرِ أَو سوفَ يُرمَسُ
فَلا تَقبَلَن ضَيماً مَخافَةَ ميتَةٍ
وَموتَن بِها حُرّاً وَجِلدُكَ أَملَسُ
فَما الناسُ إِلاّ ما رَأَوا وَتَحَدَّثوا
وَما العَجزُ إِلا أَن يُضاموا فَيَجلِسُوا
فَمِن طَلَبِ …

Continue reading »

إِنّي لَقَطّاعُ اللُبانَةِ وَالهَوى

إِنّي لَقَطّاعُ اللُبانَةِ وَالهَوى

إِنّي لَقَطّاعُ اللُبانَةِ وَالهَوى
إِذا ما حِبالُ الغانِياتِ تَلَبَّسُ
وَأَدماءَ مِن حُرِّ الهِجانِ كَأَنَّها
بِحُرِّ الصَريمِ نابِىءٌ مُتَوَجِّسُ
لَهُ جُدَدٌ سودٌ كَأَنَّ أَرَندَجاً
بِأَكرُعِهِ وَبِالذِراعَينِ سُندُسُ
وَبِالوَجهِ دِيباجٌ وَفَوقَ سَراتِهِ
دَيابوذَةٌ وَالرَوقُ أَسحَمُ أَملَسُ
يَجولُ بِذي …

Continue reading »

مَن مُبلِغُ الشُعَراءِ عَن أَخَوَيهِمَ

مَن مُبلِغُ الشُعَراءِ عَن أَخَوَيهِمَ

مَن مُبلِغُ الشُعَراءِ عَن أَخَوَيهِمَ
خَبَراً فَتَصدُقَهُم بِذاكَ الأَنفُسُ
أَودَى الَّذي عَلِقَ الصَحيفَةَ مِنهُما
وَنَجا حِذارَ حِبائِهِ المُتَلَمِّسُ
أَلقَى صَحيفَتَهُ وَنَجَّت كورَهُ
عَنسٌ مُداخِلَةُ الفَقارَةِ عِرمِسُ
عَنسٌ إِذا ضَمَرَت تَعَزَّزَ لَحمُها
وَإِذا تُشَدُّ بِنِسعِها لا …

Continue reading »

خَليلَيَّ إِمّا مُتُّ يَوماً وَزُحزِحَت

خَليلَيَّ إِمّا مُتُّ يَوماً وَزُحزِحَت

خَليلَيَّ إِمّا مُتُّ يَوماً وَزُحزِحَت
مَناياكُما فيما يُزَحزِحُهُ الدَهرُ
فَمُرّا عَلى قَبري فَقُوما فَسَلِّما
وَقُولا سَقاكَ الغَيثُ وَالقَطرُ يا قَبرُ
كَأَنَّ الَّذي غَيَّبتَ لَم يَلهُ ساعَةً
مِنَ الدَهرِ وَالدُنيا لَها وَرَقٌ نَضرُ
وَلَم تَسقِهِ مِنها …

Continue reading »

صَبا مِن بَعدِ سَلوَتِه فُؤادي

صَبا مِن بَعدِ سَلوَتِه فُؤادي

صَبا مِن بَعدِ سَلوَتِه فُؤادي
وأَسمَحَ لِلقَرينَةِ بِاِنقيادِ
كَأَنّي شارِبٌ يَومَ اِستَبَدُّوا
وَحَثَّ بِهِم لَدَى المَوماةِ حادِ
عُقاراً عُتِّقَت في الدَنِّ حَتّى
كَأَنَّ حَبابَها حَدَقُ الجَرادِ
جَمادِ لَها جَمادِ وَلا تَقولي
لَها أَبَداً إِذا ذُكِرَت …

Continue reading »

إِنَّ الهَوانَ حِمارُ القَومِ يَعرِفُهُ

إِنَّ الهَوانَ حِمارُ القَومِ يَعرِفُهُ

إِنَّ الهَوانَ حِمارُ القَومِ يَعرِفُهُ
والحُرُّ يُنكِرُهُ والرَّسلَةُ الأُجُدُ
كونوا كَبَكرٍ كَما قَد كانَ أَوَّلُكُم
وَلا تَكونوا كَعَبدِ القَيسِ إِذ قَعَدوا
يُعطونَ ما سُئِلوا وَالخَطُّ مَنزِلُهُم
كَما أَكَبَّ عَلى ذِي بَطنِهِ الفَهَدُ
وَلَن يُقيمَ عَلى …

Continue reading »

إِنَّ الحَبيبَةَ حُبُّها لَم يَنفَدِ

إِنَّ الحَبيبَةَ حُبُّها لَم يَنفَدِ

إِنَّ الحَبيبَةَ حُبُّها لَم يَنفَدِ
وَاليَأسُ يُسلي لَو سَلَوتَ أَخادَدِ
قَد طالَ ما أَحبَبتَها وَوَدِدتَها
لَو كانَ يُغني عَنكَ طولُ تَوَدُّدِ
إنَّ العِراقَ وَأَهلَهُ كانُوا الهَوى
فَإِذا نَأى بي وُدُّهُم فَليَبعُدِ
فَلتَترُكَنَّهُمُ بِلَيلٍ ناقَتي
تَذَرُ …

Continue reading »

قَلَيتُكِ فَاِقلِيني فَلا وَصلَ بَينَنا

قَلَيتُكِ فَاِقلِيني فَلا وَصلَ بَينَنا

قَلَيتُكِ فَاِقلِيني فَلا وَصلَ بَينَنا
كَذَلِكَ مَن يَستَغنِ يَستَغنِ صاحِبُه
خَليلٌ بَدا لي النُّصحُ مِنهُ فَلَم أَكُن
لِأَصرِمَهُ ما سَوَّغَ الماءَ شارِبُه
عَصاني فَما لاقى الرَشادَ وَإِنَّما
تَبَيَّنُ عَن أَمرِ الغَوِيِّ عَواقِبُه
عَصاني فَما لاقى …

Continue reading »