حنين الرئم

ملحم الخطيب

أنا يا حبيبة ومضة للحب شعت في السماء

وهمت كخفق النور في روحي وضاءت كبريائي

أنا قبة خفاقة من نور او مضغة الرجاء

فأذا جئت وخط المشيب يدب هوناً في فنائي

لا تفزعي سأظل لن يجدي ذهابي او بقائي

فأنا لعينيك حمرة زهرة تلوح على لماك

وانا لعينيك عاشق لا زال يستجدي رضاك

لنعيش في حلل من التحنان تسطع في رؤاك

انا قد وطئت الأرض قبل اليوم أبحث عن حلال

وعشقت فيك ظبية حوراء تلهو في دلال

درجت حياتي في حنين الرئم في درج الحجال

وهشلت هشل نعامة ومرحت تمراح الرئال

أنكذب الأيام والأيام حلم لا تزال

فلقد ولدت من الرغام وسوف يحملني الرغام

لتطير روحي في شروق الدهر تبعث في سلام

تخذت لها في كل قطر جنة فيها تنام

********

أنا بعض آيات الطبيعة في رحيق الياسمين

وخلاصة الفكر المبعثر في قبور الغابرين

انا بعض انسام الصباح تهيم حرى في جنون

تهمي على الأبواب تنشر غيثها لا تسكتين

وتطير في الأجواء خلف عيون الآف القرون

ارضي بها نفساً تلوب تحرقاً في غور حسي

اطفي بها ألمي فأنقذ في غمار اليأس نفسي

واعود اشدو للزمان فيسحر الأطيار حسي

*********

انا شاعر في طية احلامه بين الضلوع

يجترها ليعيدها نيسان تخضر في الربيع

ويذيبها فيمجها من ألف مؤق للدموع

يصبو فيحرمه جوف آلآمه طعم الهجوع

يتذكر الحلم الجميل يأتيه في خضر الربوع

********

يحكي حكايات الشباب بظل تلك الزيزفونه

ويصب اكسيد الحياة بلهفة تهدي حنينه

ويثور ثورته التي يرضى يغذيها جنونه

أنا ظل انسانية … دب بها الشحوب

تجتاز اضواء الشباب يمصها ليل المغيب

وتفور فيها كبرياء وفاءنا طي القلوب

وكأن ما قمنا به رمل تبعثره الدروب

او انها قوس اضاء حياتنا وهوى يغيب

فبكيته وبكاه نور الشعب مثلي والشروق

وبكته اصداء العصافير الصغيرة والطريق

ودفنته في كل حضور مؤمن ورفيق