لَعَمْريَ لَحَيٌّ مِنْ عَقِيـلٍ  لقيتُهُـمْ

القتال الكلابي
 

لَعَمْريَ لَحَيٌّ مِنْ عَقِيـلٍ  لقيتُهُـمْ     بِخَطْمَـةَ أو لاقيتهـمْ بالمناسـكِ

عليهمْ مِنَ الحوكِ اليمانـيِّ بِـزَّةٌ     على أرْحَبِيَّاتِ طوالِ  الحـواركِ

أحَبُّ إلى نَفْسي وأمْلـحُ  عندَهـا     من السَّرَوَاتِ آلِ قيسِ بن مالـكِ

إذا ما لقيتـمْ عُصْبَـةً جَعْفَرِيَّـةٍ      كرهتمْ، بني اللكعاءِ، وَقْعَ السَّنابكِ

فلستمْ بأَخْوالـي فـلا تصلبنَّنـي    ولكنَّما أمِّـي لإحْـدى العَوَاتِـكِ

قصارُ العمادِ، لا ترى  سَرَواتُهُم     مع الوَفْدِ، جَثَّامُونَ عند المبـاركِ

قُتِلْتُـمْ فلمـا أنْ طَلَبْتُـمْ  عَقَلْتُـمُ    كذلـكَ يُؤْتَـى بالذَّليـلِ  كذلـكِ