أخوكَ هلالُ العيدُ عادتْ سعودُهُ

أبو منصور الثعالبي

أخوكَ هلالُ العيدُ عادتْ سعودُهُ

يحاكيكَ منهُ نُورُهُ وصُعودُهُ

فأفْطِرْ على دهر بعينك ناظرِ

وأبشِرْ بعيدٍ مورقٍ لك عودُهُ

وعيَّدتَ يا مَنْ للمعالي قيامُهُ

وللفضلِ والإفضالِ فينا قعودُهُ

بأيمنِ إهلالٍ وأسعَدِ طالعٍ

وأكملِ إقبالٍ يليهِ خلودُهُ