قفا فاسمعا أخبركما إذا سألتمـا

الحارث بن ظالم المري
 

قفا فاسمعا أخبركما إذا   سألتمـا        محارب مولاه وثكـلان  نـادم
فأقسم لولا من تعـرض   دونـه        لخالطه صافي الحديدة   صـارم
حسبت أبا قابوس أنـك   سالـم        ولما تصب ذلا وانفـك   راغـم
فإن تك أذواد أصبـن وصبيـة        فهذا ابن سلمى رأسـه   متفاقـم
علوت بذي الحيات مفرق رأسه        وهل يركب المكروه إلا   الأكارم
فتكت به كمـا فتكـت  بخالـد        وكان سلاحي تحتويه    الجماجم
أخصيي حمار بات يكدم    نجمة        أتا كل جاراتي وجارك    سالـم
تمنيته جهرا على غير    ريبـة        أحاديث طسم إنما أنـت حالـم
بدأت بهذى ثـم اثنـي    بهـذه        وثالثة تبيـض منهـا   المقـادم
شفيت غليل الصدر منه   بضربة        كذلك يأبى المغضبون    القماقـم