غَرَّاءُ لَوْ جَلَتِ الخُدُورُ شُعَاعَهَا

ابن دريد

غَرَّاءُ لَوْ جَلَتِ الخُدُورُ شُعَاعَهَا

للشمسِ عندَ طلوعها لمْ تشرقِ

غصنٌ على دعصٍ تأودَ فوقهُ

قَمَرٌ تَأَلَّقَ تَحْتَ لَيْلٍ مُطْبِقِ

لوْ قيلَ للحسنِ احتكمْ، لمْ يعدها

أوْ قيلَ خاطبْ غيرها، لمْ ينطقِ

وكأننا منْ فرعها في مغربٍ

وكأننا منْ وجهها في مشرقِ

تَبْدُو فَيَهْفُو ِللْعُيُونِ ضِيَاؤُهَا

الويلُ حلَّ بمقلة ٍ لمْ تطبقِ