أَتَانِي وأهْلي بذَاتِ الدِّمَاخِ

الحطيئة

أَتَانِي وأهْلي بذَاتِ الدِّمَاخِ

فما مِنْ مَآبٍ وما مِنْ قَرَبْ

مَسَبُّ ابْنِ لُقْمانَ عِرْضَ امْرِىء ٍ

شَدِيدِ الأَنَاة ِ بَعِيدِ الغَضَبْ

لِقَرْمٍ إذا ما تَسَامَى القُرُومُ

يُقًطِّعُ ظَهْرَ البَعِيرِ الأَزَبْ

و أمُّك حمراءُ زوفيَّة ٌ

لنقلِ الحشيش جُراز الحطب

نبيثٌ الغواة ِ على ثفرها

كَنَبْثِ الثّعالِبِ جُحْرَ السَّرَبْ