أنا أبو ليلى وسيفـي المعلـوب

الحارث بن ظالم المري
 

أنا أبو ليلى وسيفـي    المعلـوب

كم قد أجرنا من حريب   محروب

وكم رددنا من سليـب   مسلـوب

وطعنـة طعنتهـا    بالمنصـوب

ذاك جهيز الموت عند    المكروب

هل يخرجن ذودك ضرب تشذيب

ونسب في الحي غير ما   شـوب

هـذا أوانـي وأوان المعـلـوب

من يشتري سيفي وهـذا    أثـره