قَلَبَ الزَّمانُ سوادَ رأسِكَ أبيضَا

أبو العتاهية

قَلَبَ الزَّمانُ سوادَ رأسِكَ أبيضَا

وَنَعاكَ جِسمُكَ رِقّة ً، وَتَقَبُّضَا

نلْ أيَّ شَيءٍ شئْتَ منْ نَوْعِ المُنَى

فكأنّ شَيْئاً لم تَنَلْهُ، إذا انقَضَى

وَإذا أتَى شيءٌ أتَى لمُضِيّهِ،

وكأنَّهُ لَمْ يأْتِ قَطُّ إذَا مضَى

نَبْغِي منَ الدُّنْيَا الغِنَى فيزيدُنَا

فَقْراً ونطلُبُ أنْ نَصِحَّ فنمرضَا

لَنْ يَصْدُقَ اللّهَ المَحَبّة َ عَبْدُهُ،

إلاَّ أحَبَّ لَهُ ومِنْهُ وأبغضَا

والنَّفْسُ فِي طَلَبِ الخلاصِ ومَا لَهَا

مِن مَخلَصٍ، حتى تَصِيرَ إلى الرّضَى