وصف

أحمد موفقي

تخيلت بابك مقبرتي ،

واحتفاء المعزّيين ،

أوْردتي ،

والتراب المميت ،

تقاسيم وجهي ،

وظلي هنا ..

حارس المقبره ..

كان لي ان أرى ،

رؤيتي ،

سأرسم،

كل تفاصيلها