قلعة مصياف

قلعة مصياف

مصياف تقع على بعد 40كم جنوب غرب حماة وأبرز معالمها الأثرية قلعة مصياف . ويحيط بالمدينة سور قديم له أربعة أبواب، وضمن السور جامع السوق وكان كنيسة بيزنطية. وحول مصياف أطلال أثرية تعود إلى قلاع دير الشميل واللقبة لاكوبا وأبو قبيس وقصر حدد.

شيدت القلعة فوق مرتفع صخري مهيمن على المدينة، وينتهي عند القلعة سور المدينة القديمة، كانت لبني مرداس ثم لبني منقذ ثم استولى عليها المغول وحررها السلطان بيبرس 1270.

وتبدو القلعة كبرج ضخم تنحدر البيوت الحديثة على سفح منه، وفي الطرف الآخر الخالي من البيوت تكسو سفحه أشجار وبساتين التين والرمان واللوز والتوت، مدخلها حصين بين برجين مربعين يعلوه مكان الحراس مع فتحات الرمي، وما زال هذا القسم من البناء في حالة جيدة. وفي الداخل مازالت بعض الأعمدة التي تحمل على الاعتقاد أن هذه القلعة أنشئت فوق أنقاض قلعة سالفة.

محردة

وعلى بعد 23كم من مدينة حماة باتجاه الشمال الغربي تقع مدينة محردة وفيها آثار تعود إلى العصر اليوناني منها معبد قديم ذو أبواب وأعمدة حجريه بطراز كورنثي أصبح فيما بعد كنسية. ولقد تطورت المدينة بفضل المغتربين من أهلها. يصل إليها خط سكة الحديد الواصل بين مصفاة حمص ومحطة توليد الكهرباء المقامة على سد محردة، وهذا السد يقع شمال محردة بـ3كم وهو سد ركامي تخزيني تنظيمي لارواء سهل الغاب وسهل العشارنة وهو أحد المشاريع الهامة على نهر العاصي. بلغ طول السد 230م وعرضه في الأسفل155م وتتشكل خلف السد بحيرة مساحتها القصوى 46كم2. ويستفاد من السد بتنظيم عمليات الري وتوليد طاقة كهربائية 2500ك/و/س وهو مجهز بروافع للتحكم في تصريف مياه النهر.  

وفي شمال مدينة حماة نزور السقيلبية وهي مدينة ومركز منطقة الغاب.تقع في الجزء الجنوبي الشرقي من سهل الغاب، عند النهايات الغربية لمرتفع طار العلا، إلى الشمال الغربي من مدينة حماة على بعد 48كم. تشرف غرباً على سهل الغاب. إعمارها قديم بدلالة وجود تل أثري يرجع إلى عصر الرومان يقوم في وسطها وعليه قلعة المدينة.

ثم نمضي إلى قرقر وهي قرية تقع في النهاية الشمالية لسهل الغاب، عند عتبة بازلتية شقت فيها قناة لتصريف مياه نهر العاصي حيث أقيم عندها سد سمي باسمها-سد قرقر- يوجد في شرقيها تلان تاريخيان أثريان: التل الكبير 201م، التل الصغير 190م.

تقع قرقر شمال بلدة الزيارة على بعد 5كم. لها أهمية تاريخية إذ جرت عندها معركة قرقر الأولى عام 854ق.م بين الآشوريين والآراميين ومعركة قرقر الثانية عام 720ق.م انتصر فيها الآشوريون على الآراميين..