المواقع الأثرية والمدن في محافظة الحسكة

جولات في أهم المواقع الأثرية والمدن في محافظة الحسكة

تل الفخيرية والشوكاني

تل أثري في منطقة القامشلي يقع على بعد 2كم إلى الجنوب من مدينة رأس العين، بالقرب من الطريق الواصلة إلى مدينة الحسكة ، وبنتيجة البحث في مثلث الخابور، أي المنطقة التي يحيط بها مع روافده، أمكن العثور على مدينة واشوكاني التي كانت عاصمة لمملكة الميتانيين في أواسط الألف الثاني قبل الميلاد، وأكبر الظن أن تلك المدينة تقع في تل الفخيرية.  

حيث عثر وبطريق الصدفة في طرف التل على تمثال لحاكم مدينة سيكاني والتي هي في أغلب الظن واشوكاني وكان اسمه حدد يسعي ويحمل التمثال نصاً باللغتين الآرامية والآشورية من القرن التاسع قبل الميلاد. يمكن الوصول إلى التل عن طريق الحسكة-رأس العين المزفتة.

مناطق آبار النفط في الحسكة ودير الزور

عندما نتحدث عن الجزيرة والفرات لابد أن نقف للكلام عن النفط وآباره فيها. بدأت أعمال التنقيب عن النفط منذ عام 1958. وفي عام 1974 أصبحت أعمال التنقيب والتكرير والنقل والتوزيع والتسويق بإدارة وطنية وأنشئت وزارة النفط والثروة المعدنية. ووصلت كمية النفط المنتج في عام 1983-1984-1985 إلى 25.3 مليون طن وتم استهلاك 10.8 مليون طن في مصافي القطر، وتم تصدير 14.5مليون طن. وكان المقرر أن تكون الزيادة في الخطة الخمسية التالية 2.7%. وبلغ تصدير النفط نسبة 75% من إجمالي الصادرات السورية. وتنحصر أكثر آبار النفط السوري في محافظتي الحسكة ودير الزور. تمتد أنابيب البترول إلى مدينة حمص حيث المصفاة لإنتاج المواد النفطية والاستهلاكية، وإلى طرطوس تحضيراً للتصدير. والمحطات الرئيسية والفرعية في حقول الحسكة وهي الأقدم تقع في السويدية وكراتشوك ورميلان والجبسة ومرقدة، وفي تل عدس محطة هي الأكبر والأهم حيث تتم فيها إزالة المياه والأملاح عن النفط، وحيث يتم ضخ النفط إلى حمص وطرطوس بواسطة أنابيب طولها 650كم.

ولقد تم اكتشاف النفط في منطقة البادية وسنتحدث عنه في مكانه.

وفي حقول الحسكة مكامن للغاز المرافق للنفط يقدر احتياطها بنحو 72مليارم2، وقد تم في الحسكة إنشاء معمل للغاز المرافق هذا عدا عن الغاز الحر. ومن مكمن جبل البشرى على بعد 70كم إلى الغرب من دير الزور اكتشفت كميات كبيرة من الغاز الاحتياطي تقدر بنحو 50 مليون طن، كما اكتشف النفط في حقل التيّم إنتاجه 1-4 مليون طن يصل إلى بانياس عن طريق أنابيب نفط العراق، كما اكتشف حقل جديد شمال شرق دير الزور هو حقل عمر. وفي سورية شركتان لتصفية النفط، شركة مصفاة حمص أنشئت عام 1959 وأصبحت طاقتها الإنتاجية 5.7 مليون طن، وشركة مصفاة بانياس أنشئت عام 1975 وتبلغ طاقتها الإنتاجية 6مليون طن.

حالولة

موقع أثري على ضفة الفرات اليمنى عثر فيه على تجمع سكني يعود إلى 8700ق.م سكن خلال ألفي سنة باستمرار، ولقد أبانت الحفريات أن الإنسان دجن الحيوانات الخراف والماعز والبقر وطور زراعة القمح والخضار. لقد سجلت الحفريات اكتشاف طريقة للدفن تقوم على حفظ الجماجم تحت أرضيات البيوت وأكثرها كانت جماجم أطفال.

تل ليلان شوبات إنليل

تل أثري كبير يقع على الضفة الشرقية من وادي الجرة عند التقائه بوادي القطراني، على بعد 25كم إلى الجنوب الشرقي من مدينة القامشلي في سهل الخابور. وهو تل أثري ضخم تبلغ مساحته 90ه وارتفاعه عن السهل فيما حوله حوالي 15م.

أوضحت بعثات التنقيب فيه أن أقدم سوية هي التي تعود للألف الخامس قبل الميلاد، واكتسب الموقع أهمية خاصة في الألفين الثالث والثاني قبل الميلاد. ولعله كان اعتباراً من 2400-2500ق.م أضخم مركز مدني في منطقة الخابور. ولقد اكتشف في المدينة العالية منه معبد واسع من اللبن يعود للألف الثاني قبل الميلاد مزين بمحاريب، تتوسطها أنصاف أعمدة على شكل جذوع النخيل أو محلزنة، وتحته معبد أقدم.

ويرجح أن تل ليلان هو موقع مدينة شوبات انليل عاصمة الملك شمشي حدد الذي أسس إمبراطوية حوالي نهاية القرن التاسع عشر قبل الميلاد، فقد عثر على رقيم في منطقة المعبد دون فيه اسم هذا الملك واسم ابنه. ويمكن الوصول إلى هذا التل بطريق مزفتة من مدينة القامشلي .