الأسواق والمجمعات

الأسواق والمجمعات

يوجد في مدينة الكويت لوحدها 23 مجمعاً عصرياً ضخماً وهي تشكل مع الأسواق المفتوحة عامل جذب يشد الزائرين دائما، وفي الكويت يمكن القيام بجولات متأنية في الأسواق القديمة بمنطقة الصفاة كسوق الحريم الذي تتولى فيه النساء عملية بيع أصناف مختلفة من الملابس والمشغولات اليدوية التقليدية وبعض أدوات الزينة، وسوق واقف.. والأسواق الحديثة المنتشرة بشارع فهد السالم الذي يعتبر قلب الحركة التجارية والمالية بالكويت.

سوق المباركية

وهو من أهم الأسواق ويعتبر في حد ذاته تحفة معمارية بأروقته الرائعة، وأزقته العابقة بعبير التراث والتاريخ، ليشكل قبلة للمتسوقين من المقيمين والزائرين، فهذا السوق يزخر بأنواع وفيرة من اللحوم والأسماك والمواد الغذائية والاستهلاكية والحلويات والتمور والعسل ومحلات العطارة والملبوسات الرجالية والنسائية والولادية.. اضافة الى مجموعة ممتعة من محلات الاكسسوارات والسلع التراثية والتحف والخزفيات والتذكارات وكلها بأسعار مناسبة لكافة المستويات.

كما توجد داخل سوق المباركية اعداد لا بأس بها من المقاهي والاستراحات المتميزة والمطاعم التي تقدم المشروبات والمأكولات المفضلة لدى الزائرين ومن ضمنها الأطباق الخليجية والهندية والايرانية. وباستطاعة الزائر وهو يتجول في أروقة سوق المباركية ان يعيش أجواء أسواق الكويت القديمة، فالأسقف تبدو وكأنها من خشب «الجندل» المغطى بسعف النخيل. والسوق مغطى بالكامل ولا يتأثر بتقلبات الطقس بالخارج، ويخدم السوق موقف فسيح للسيارات يقع تحت السوق مباشرة، ويرتبط بالسوق من خلال مجموعة من المصاعد الكهربائية، والسلالم المنتشرة في كافة الزوايا.

أما بالنسبة للاسواق العصرية فالكويت تغص بمجمعات تجارية كثيرة تتبارى محلاتها على اجتذاب الزبائن من خلال المنافسة في التصاميم والأنواع والجودة والأسعار.

وتkuwait2aتركز أشهر هذه المجمعات في منطقة السالمية وحولّي والفروانية والفحيحيل ومن أشهر هذه الأسواق سوق شرق الذي يعتبر جوهرة عمرانية جديدة تضاف الى الواجهة البحرية، اقيمت على مساحات واسعة محاذية للشاطئ بتكلفة اجمالية قدرها 35 مليون دينار كويتي. يضم الدور الأرضي محلات ومعارض تجارية، بينما يضم الدور الثاني اضافة الى المحلات التجارية مطاعم ومقاهي تطل على المدينة وعلى المرينا البحرية، إضافة الى ذلك يحوي السوق ثلاث دور للعروض السينمائية ومحلات للترفيه عن الصغار والكبار، ومسرحا خارجيا، وقد شيد في الجهة الغربية من السوق ناد صحي، واتحاد للصيادين، وحديقة أطلق عليها اسم حديقة الشهداء، وبيت يمثل البيئة الكويتية، وقهوة شعبية.

 

‎المصدر: دليل السياحة العربي