خزاعة

خزاعـة

يختلف النسّابون في نسب خزاعة. ففي حين ينسبهم البعض إلى العدنانية فإن هناك من ينسبهم إلى القحطانية. ويقال إن تسمية خزاعة بهذا الاسم جاء بسبب أن بعضهم انخزع عن قومهم فنزلوا مكة المكرمة وصارت لهم ولاية البيت إلى أن آلت إلى قريش. ويقال إن العشيرة رحلت من اليمن شمالاً بعد تصدع سد مأرب.

يؤكد بعض المؤرخين العرب مثل ابن هشام وابن حزم أن مؤسس خزاعة هو عمرو بن لحي الذي جاء من الشام ومعه صنم يقال له هابل ونصّبه للناس ليعبدوه، لكن العشيرة أسلمت عندما جاء الإسلام.

أنجبت خزاعة على مر العصور رجالاً مبرزين في ميادين الحياة.