الطالبان

الطالبان

هناك اعتقاد ان هذه العشيرة ذات الجذور الصوفية انما هي فرع من قبيلة زنكنة التي تعود بدورها الى قبيلة بني اسد العربية . اكتسبت العشيرة اسمها عندما سكنت قرية طالبان في محافظة التأميم / كركوك . وهناك من يقول إن القبيلة جاءت من انحاء سورداش وان اصلها كاكه سور وميرسور اولاد الشيخ موسى والشيخ عيسى . وهم بذلك ليسوا من الزنكنة .

الطالبانية من شيوخ الطريقة القادرية نسبة الى الشيخ عبد القادر الكيلاني المدفون في بغداد . وكان جدهم الاعلى احمد بن الشيخ محمود قد ترك اولاداً كثيرين ، ذهب كل واحد الى وجهة وتولى المشيخة الدينية ، وامتلكوا القرى والمزارع في كركوك وجمجمال وكفري وكلها تابعة لمحافظة التأميم .

من هؤلاء الاولاد الكثر الشيخ عبد الرحمن الطالباني الذي اشتهر شاعراً وشيخاً فاضلاً ورئيس طريقة معروفة في كركوك . ترك ديوان شعر بالفارسية والتركية مطبوعاً بالحجر. وجل قصائده في مدح السيد عبد القادر الكيلاني وفي التصوف . كما ترك شعراً في الغزل على لسان المتصوفية طبعه رشدي بك بن رشيد باشا الكوزلكي والي بغداد في اسطنبول . وكان الشاعر الشيخ عبد الرحمن يلقب بالخالص ، وكان له تأثير كبير على العشائر الكردية وعلى اتباع الطريقة القادرية .

ومن شعراء العشيرة ايضاً الشيخ رضا بن الشيخ عبد الرحمن . نظم الشعر بالعربية والكردية والتركية والفارسية . وقد طبع ديوانه اكثر من مرة . ومن الطالبانيين في وقتنا الحاضر جلال الطالباني رئيس جمهورية العراق الحالي والذي يقود الاتحاد الوطني الكردستاني في منطقة الحكم الذاتي شمال العراق . ومنهم كذلك الدكتور مكرم جمال الطالباني الذي كان وزيراً للري عام 1972 .

تتوزع عشيرة الطالباني في العديد من المناطق الشمالية من العراق ولكن اكثرها يقطن كركوك وكفري وداقوق وخانقين وكويسنجق والسليمانية .