وادي حجر

وادي حجر

بحران

قال ابن إسحاق: هو معدن بالحجاز، وقال البكري: بحران بفتح أوله على وزن فعلان معدن بالحجاز.

وفي تاج العروس: بحران بالفتح ويضم : موضع بناحية الفرع .

وقال الجاسر في كتاب الجوهرتين: إنه يقع على طريق مكة من المدينة، الطريق النجدية، وإنه يبعد عن المدينة بما يقارب مسيرة يومين بسير الإبل، وناحية الفرع لا تزال معروفة واسم بحران لا يزال معروفاً على مقربة من الفُرع، يطلق على جبل يقع بين واديي حجر ومر، ويبعد عن الفرع جنوباً نحو خمسين كيلاً، وعن بلدة رابغ نحو مئة كلم شرقها يمر السائر منها إلى حجرٍ بسفحه على مقربة من وادي الأكحل.

يبعد بحران عن وسط قرى حجر نحو 25 كيلومتراً شمال غرب . ويبعد عن أقرب قرية من قرى وادي الفرع بنحو ثلاثين كم جنوباً، ويبلغ طوله أكثر من سبعة كم وبعرض لا يتجاوز الأربعة كم. في أعلاه تقريباً يتناقص عرضه تدريجياً كلما اتجه إلى الجنوب الغربي مكوناً أكمات متصلة بعضها ببعض تمتد مسافة تصل إلى كيلومترين مكونة بذلك فاصلاً ضيقاً بين واديي حجر ومر. ويتصل الواديان في نهاية هذه الأكمات في مكان يسمى الملقاء “التقاء واديي حجر ومر”، وبذلك يكون وادي حجر شرق وجنوب شرق عن بحران ويكون وادي مر غرب وشمال غرب عن بحران. ويسمى الوادي مر ثم ينحدر ويسمى وادي رابغ.

ويوجد في بحران عدد من الآثار كالنقوش والكتابات والمناجم، ويوجد آثار لحفر داخل الجبل امتدت إلى عدة أمتار. ومن المناجم:

– مناجم حمّ. وألوان صخور هذا المنجم تتراوح بين الأخضر والأزرق مما يدل أنه معدن نحاس.

– مناجم الضمان.

– مناجم السلكات والحران

– منجم الهضيبة ولون صخوره تتراوح بين اللون البني والطوبي،مما يدل على أنه أثر لمنجم حديد.

أما الشعب فهو وادٍ صغير على جانبيه حي متكامل من مبانٍ أثرية قديمة البناء.

ومن الآثار:

* القلاع الجبلية والسدود الحجرية. وتبرز تلك السدود في الفقة وفي الخريص والمنقاشية والقويبلات.

* قصر بني أسْلم. يطلق على هذا القصر اسم الحصن، ويسمى أيضاً حصن المناقيش. ولكن من المؤكد أنه بني قبل عام 1128هـ بكثير، وبذلك يكون قد مر على تأسيسه عدة قرون. وظل عامراً خلال هذه الفترة الزمنية، ولم يهجره سكانه إلا في منتصف الربع الأخير من القرن الرابع عشر الهجري. ويأخذ القصر اتجاه جنوب شمال وله بوابة واحدة من الناحية الجنوبية. وعلى البوابة كانت توجد قلعة مرتفعة لم يبق منها الآن إلا جدارها الشرقي.

* القطع الأثرية. يوجد أيضاً في حجر الكثير من القطع التراثية والأسلحة القديمة مثل السيوف والجنابي (الجنبية) بأنواعها والرماح والبنادق القديمة.

* عيون وادي حجر وهي: عين الزبيري، عين يسير، عين راين، عين حشيفات، عين الأسلمية، عين البيار، عين المازنية، عين خيف السوق وعين العمري.