مقالع طوما

مقالع طوما

تقع هذه المقالع جنوب غرب الدار البيضاء بالمغرب على بعد حوالى 8 كلم. ترجع أهمية هذه المقالع إلى مجموعة من الاكتشافات التي تمت فيها، حيث تم العثور على بقايا ما يسمى “بالإنسان القائم”( فك سفلي، عظام الجمجمة وفك علوي)، وكذلك على أدوات حجرية ترجع إلى الفترة الأشولية وبقايا عظام الحيوانات.

ترجع هذه البقايا إلى حوالى أربعمئة ألف سنة مضت، وقد أثبتت أعمال التنقيب بموقع طوما في عام 1986 أن مجموعة من الأدوات تعود إلى العهد الآشولي القديم وترجع إلى حوالى سبعمئة ألف سنة. هذه الأدوات هي إحدى العلامات الذي تدل على أن استيطان الإنسان بالمغرب يرجع إلى حوالى بداية العهد البليوستوسين الأوسط.