محمية سانت كاترين

محمية سانت كاترين

تقع منطقة سانت كاترين في نهاية وادي الأسباعية مع وادي الأربعين، ويحيط بمنطقة سانت كاترين عدة جبال متباينة الارتفاعات هي :

*جبل سانت كاترين وهي أعلي قمة في مصر ويبلغ 2641 م فوق سطح البحر .

*جبل موسي وارتفاع قمته 2285 م .  

*جبل الصفصافة وارتفاع قمته 2145 م .

*جبل الصناع وجبل أحمر ويتراوح ارتفاع القمم بين 1969 م، 2037 م .

* جبل قصر عباس وارتفاع قمته 2341 م .

تتميز منطقة سانت كاترين بتاريخ حضاري وديني بالإضافة إلي كونها من أهم الملاجيء الطبيعية لمعظم النباتات النادرة المتوطنة بسيناء والتي يقتصر وجودها في مصر على هذه المنطقة حيث تتميز بالآتي:

* وقوع المنطقة علي هضبة مرتفعة تحيط بها جبال شاهقة متعددة في ألوانها .

* دير سانت كاترين وكنيسته الرئيسية والذي يوجد بداخله جامع يرجع إلى العصر الفاطمي.

* وجود بعض الآبار الهامة منها: بئر سيدنا موسي، بئر الزيتونة بعمق حوالي 38 م ويبعد عن مدينة كاترين بحوالي 6 كم، بئر هارون بعمق حوالي 40 م ويبعد عن المدينة بحوالي 2 كم.

تتميز هذه المحمية بوجود العديد من الجبال متباينة الارتفاعات، وبها أعلى قمة جبلية فى مصر ( جبل كاترين) وتبلغ 2637 مترا فوق سطح البحر، كما تتميز بموارد طبيعية هامة منها:

1- النباتات الطبيعية مثل: الشيح، الزعتر، البعيثران، السكران، القيصوم، العجرم، الطرفة وغيرها .

2- الحيوانات البرية مثل: الثعالب، الضباع، الغزلان، الأرانب البرية، الذئاب وغيرها .

3- الطيور مثل: الرخمة، اللقلق، النسر، الشنار، العصفور الوردي السينائي وغيرها.

تعد هذه المنطقة من أهم المناطق للسياحة الدينية التي تتمثل فى الدير والكنائس والمساجد ومقام النبي هارون والنبي صالح عليهم السلام ووادي الراحة ووادي الأربعين وجبال موسى وعباس والصفصافة وغيرها.

كما تنتشر في المحمية حدائق الفاكهة مثل: التفاح واللوز والجوز والعنب والزيتون وغيرها والتي لا توجد في أية منطقة أخرى فى مصر.