كنيسة العذراء الشهيرة بالمعلقة

كنيسة العذراء الشهيرة بالمعلقة

بنيت هذه الكنيسة المصرية في أواخر القرن الرابع وأوائل القرن الخامس الميلادي، وتقع فوق البرج الجنوبي لحصن بابيلون.

تتكون العمارة الخارجية من ثلاث واجهات رئيسة في الناحية الغربية تشرف على شارع مار جرجس، يتوسطها مدخل على جانبيه شباكان معقودان بعقدين مدببين يغشى كلا منهما حجاب من المصبعات الحديدية، تعلوهما قندليتان بسيطتان أسفلهما بروز حجرية يرتكز على صدر مقرنص. وثانيتهما في الناحية الشمالية تشرف على المتحف القبطي وحصن بابيلون، وهي عبارة عن قسمين يفصل بينهما سياج حديث من خشب الخرط يلتصق أولهما بمبان المتحف، ويتكوّن ثانيهما من مستويين أحدهما سفلي عبارة عن مداميك حجرية تضم فتحات معقودة لشبابيك ذات أغشية من خشب الخرط تفضي إحداهما إلى سلم هابط للحصن، وإلى بوابته التي عرفت ببوابة عمرو، والآخر علوي به ثلاث مشربيات محمولة على كوابيل مزينة بأشكال نجمية داخل أشكال دائرية. ويتوّج هذه الواجهة إزار خشبي به شرفات على هيئة عقود يرتكز على أعمدة؛ وثالثتهما في الناحية الشرقية وتشرف على جبانة قديمة للأقباط من الخارج على هياكل الكنيسة من الداخل.

أما عمارة هذه الكنيسة الداخلية فتبدأ بمدخل ذي عقد مدبب يتوسط الواجهة الغربية يكتنفه عمودان رخاميان يرتكزان على مكسلتين صغيرتين، تتصدره فتحة باب ذات مصراعين خشبيين من حشوات مجمّعة تكوّن أشكالاً هندسية تتخللها صلبان، يعلوهما عتب رخامي منقوش بكتابات عربية نسخية، تعلوه نافذة ذات مصبعات حديدية يكتنفها عمودان حجريان صغيران. ويفضي هذا المدخل إلى دهليز صغير ذي أرضية من بلاطات حديثة وسقف خشبي تحصر فيما بينها مستطيلات كانت مزينة بزخارف زيتية يكتنفه من الشمال والجنوب بابان خشبيان يفضي كل منهما إلى حجرتين صغيرتين للحراسة والخدمة. ومن فتحة في الجدار الشرقي لكتلة المدخل المشار إليه يفضي باب إلى فناء مكشوف، على يساره سياج حديث من خشب الخرط يفصل بينه وبين حديقة المتحف. وعلى يمينه سياج آخر يفصل بينه وبين مدرسة الراهبات، بينما يتصدره من الناحية الشرقية سلم على جانبيه سياج رخامي منقوش بأشكال هندسية تتخللها صلبان، بالإضافة إلى واجهة ذات طابقين يتقدم أولهما عمودان رخاميان. وبنهاية السلم باب خشبي يؤدي إلى دهليز على جانبيه حجرات وسلم من خشب الخرط. وعلى جانبيه برجان متماثلان يتكوّن كل منهما من دورتين مثمنتين تعلو ثانيتهما طاقية صغيرة يتوجها صليب نحاسي.

أما واجهة الكنيسة القديمة فتتقدمها سقيفة تضم ثلاثة عقود مدببة تحملها أربعة أعمدة رخامية ذات قواعد مربعة على جانبيها حجرتان مستطيلتان فرشت أرضيتهما ببلاطات حجرية، بينما غطيت كل منهما بسقف من عروق خشبية تحصر فيما بينها مساحات مستطيلة ذات زخارف هندسية بسيطة. وبداخل كل حجرة سلم حجري يوصل إلى الطابق الثاني للكنيسة. وتتكوّن هذه الواجهة القديمة من طبقتين زينت واجهة أسفلهما بزخارف نباتية وهندسية مملوكية الطراز، وبه بابان يغلق على كل منهما مصراعان خشبيان من الحشوات المجمعة ذات الزخارف الهندسية وأشكال الصلبان، بينهما تجويف نصف دائري وبأعلاهما خمسة شبابيك ذات أحجبة من خشب الخرط.

أما تخطيط الكنيسة فهو على الطراز البازيليكي الذي يتكوّن من مستطيل ينقسم إلى أربعة أروقة متساوية. وفي صفها الأوسط ثلاثة عقود مدببة ضخمة ترتكز على ثلاثة أعمدة رخامية ودعامة صليبية. وقد غطي الرواق الشمالي بسقف مستو من براطيم خشبية غير مزخرفة. ومن الملاحظ أن الطابق الثاني للكنيسة يغطيه سقف من البراطيم الخشبية. أما الرواق الثاني الذي يلي الرواق الجنوبي، ففيه منبر رخامي مغشى بقطع صغيرة من الفسيفساء يرتكز على ثلاثة عشر عموداً ذات تيجان كورنثية وناقوسية مقلوبة زينت جوانبه بزخارف نباتية وهندسية وأشكال صلبان يصعد إليه بسلم رخامي.

أما هياكل الكنيسة فهي ثلاثة في الناحية الشرقية يفصلها عن أروقتها ثلاثة أحجبة خشبية تتقدمها درجة رخامية كرّس أيمنها على اسم يوحنا المعمدان، ولها باب مقنطر من مصراعين خشبيين مطعمين بالعاج والأبنوس يتوسطها مذبح رخامي. وكرس أوسطها على اسم السيدة العذراء، وهو عبارة عن حجرة مربعة تزينها كتابات عربية وقبطية يتوسطها مذبح رخامي تعلوه مظلة خشبية مزينة برسوم آدمية وأشكال صلبان. وكرس القسم الشمالي على اسم مارجرجس وهو عبارة عن حجرة مستطيلة بها نافذتان لها باب مقنطر من مصراعين خشبيين يتوسطهما مذبح، وقد فرشت أرضيتها بالرخام وغطيت بسقف مستو عليه طبقة جصية كانت مزينة بالزخارف والرسوم.

تفضي فتحة باب في الرواق الجنوبي إلى كنيسة صغيرة ترتكز على أرضية البرج الروماني وهي عبارة عن بناء نصف دائري ينقسم إلى جزأين: أولهما مستطيل به حجرة شرقية في ضلعها الشرقي تجويف فيه بقايا رسوم جصية للسيد المسيح بين الرسل، وثانيهما فيه معمودية تعلوها بقايا عقد مزين بقطع من الفسيفساء والصدف. وفي جدار الكنيسة الغربي نافذتان مستطيلتان تشرفان على الحصن الروماني، بينما في جدارها الغربي سلم خشبي حديث يتوصل منه إلى قاعة مستطيلة تتقدمها ثلاث حجرات ذات أحجبة خشبية.