قصر الأخيضر

قصر الأخيضر

يقع هذا القصر جنوب غربي كربلاء، على نحوٍ من 50كلم، ويبعد عن العاصمة بغداد 152كلم وينفرد بفخامته وهندسته وطراز بنائه.

يرتسم قصر الأخيضر على أرضٍ مساحتها 120×169م، أمّا أقسامه الداخلية فتضمّ مرافق متعدّدةً من بيوتٍ ومساحاتٍ ومسجدٍ وأروقةٍ وإيواناتٍ مُشيّدةٍ على طرازٍ يُعرَف بالطّراز الجيري المُرَكّب، وهو نمطٌ من العمارة نشأ وتطوّر في العراق وصار مُركبًا في أواخر القرن السادس وأوائل القرن السابع الميلادي.

بعد رفع الأنقاض والأتربة، عُثِرَ على مجموعةٍ كبيرةٍ من الفخّار والزّجاج والخزف الجميل يرتقي زمنه إلى حدود القرن الثاني للهجرة على غرار ما كشف منها في حفائر المدينة العربية الإسلامية الكوفة. ومن المُكتشفات الأثريّة الأخرى العثور على مسجدٍ آخرٍ في الطّبقة الثانية من القصر المذكور. كما ثَبُتَ أن محراب مسجد الأخيضر الأوّل هو من صُلب البناء وليس منحوتًا في جدار القبلة كما كان يُظَن. فقد تمّ العثور على بقايا سورٍ كبيرٍ، ممّا يُظَن أن قصر الأخيضر وما يحيط به ربّما كان في الأصل موضعًا لمدينةٍ. ومن المُهمّ ذكره العثور على حمّامٍ داخل القصر لم يكن معروفًا في السابق، وهو في تخطيطه شبيهٌ بما هو موجود في قصير عمرة وفي حمّام السرح من العهد الأموي.