الزورنة

الزّورنة

الزّورنة كلمةٌ تركيةٌ تُقابلها في اللّغة العربية “المزمار”، وفي اللّغة الفارسية “السّرناي”. هي من آلات النّفخ الخشبيّة وتتكوّن من قطعةٍ واحدةٍ من الخشب، مجوفةً وذات شكلٍ أسطوانيٍ. قسمها الأسفل بهَيئةِ مخروطٍ أو ما يُشبه الجرس، وفي رأسها قشّة أو زمّارة للصّفير، وهي الجزء الذّي يضعه العازف داخل الفمّ أثناء العزف.

إنّ الآثار التي اكتُشِفَت مؤخّرًا في الحضر قد أثبتت وجود هذه الآلة في عصور ما قبل الإسلام في العراق، إذ إنّ هذه الآثار تعود إلى سنة 160م.

استمرّ استعمال السّرناي خلال العصور الإسلامية المُختلفة، حيث انتشرت هذه الآلة في أنحاء العالم الإسلامي والعربي كافةً ووصلت إلى أوروبّا في أوائل العصور الوُسطى وأصبحت فيها الآلة التّي تطورت منها “الأوبوا” المُستعملة في الوقت الحاضر.