بول شاوول

بول شاوول
1942 م –

ولد الشاعر والناقد الادبي بول شاوول في بلدة سن الفيل في الضاحية الشرقية لمدينة بيروت بلبنان وتعلم في المدرسة الابتدائية الرسمية في القرية . أكمل علومه الثانوية في مدرسة رسمية ثم في مدرسة قدموس الليلية الخاصة ببيروت والتحق بكلية التربية في الجامعة اللبنانية .

تميزت حياة شاوول في الجامعة اللبنانية بنشاط طلابي إنطلاقاً من ” حركة الوعي ” التي أسسها مع بعض رفاقه الجامعيين . وهو يصف هذه الحركة بأنها استمدت أفكارها وإتجاهاتها من طبيعة التناقضات اللبنانية والعربية وليس من أفكار يمينية غربية او يسارية شرقية او ماركسية . وقد تمكنت هذه الحركة من إستقطاب العديد من الطلاب في جميع الجامعات وبعض الثانويات حتى أصبحت واحدة من القوى الاساسية في الجامعة اللبنانية .

عمل بول شاوول وهو طالب في ترجمة الافلام السينمائية الغربية ، كما عمل مدرساً في معهد الشرق في سن الفيل . وبعد تخرجه من الجامعة عمل في الصحافة الادبية بدءاً من النهار العربي والدولي ثم في مجلة المستقبل كمسؤول عن القسم الثقافي وفي مجلة ” الفكر العربي والفكر العربي المعاصر ” وشارك في العديد من المؤتمرات الغربية والعربية الثقافية.

كتب حوار فيلم ” بيروت يا بيروت ” لمارون بغدادي وسيناريو المسلسل التلفزيوني ” الخيانة ” من إخراج سمير نصري وبطولة نضال الاشقر . وكتب حوار مسلسل ” السنوات الضائعة ” الذي أخرجه سمير نصري ، كما اقتبس ” مذكرات مجنون ” لغوغول مسرحياً.

قرأ شاوول كثيراً للشعراء الغربيين من فرنسيين والمان . ويقول في هذا الصدد انه ، بالرغم من أن تخصصه الجامعي كان اللغة العربية وآدابها ، فان الشعر الفرنسي ظل موضع اهتمامه منذ الصغر . فنشر سنة 1980 كتابه ” الشعر الفرنسي الحديث ” تتويجاً لهذا الاهتمام بالشعر الفرنسي . اما الحركة الشعرية العربية الحديثة فيقول شاوول انه تابعها عن كثب وتوقف عند أبرز شخصياتها مثل سعيد عقل وصلاح لبكي والياس ابو شبكة وأمين نخلة ومحمد الماغوط وانسي الحاج .

من مؤلفاته الشعرية : ايها الطاعن في الموت 1974 ، بوصلة الدم 1977 ، كتاب الشعر الفرنسي الحديث 1980 ، وجه لا يسقط ولا يصل 1981 ، ميتة تذكارية 1984 ، الهواء الشاغر 1985 ، موت نرسيس 1990 . وكتب في الدراسات : ” علامات من الثقافة المغربية الحديثة 1979 ، المسرح العربي الحديث 1989 .