عجاج نويهض

عجاج نويهض
1896- 1982م

ولد الأديب والمجاهد عجاج نويهض في قرية رأس المتن بلبنان ودرس في مدرستها التي أسسها “الكويكرز” هناك ثم درس الحقوق في مدرسة الحقوق في فلسطين ونال شهادتها سنة 1924.

اختاره مفتي فلسطين الحاج أمين الحسيني سكرتيراً عاماً للمجلس الشرعي الإسلامي الأعلى ثم مفتشاً للمحاكم الشرعية الإسلامية. وذهب عام 1926 إلى مكة المكرمة للمشاركة في مؤتمر العالم الإسلامي الذي انعقد عام 1926 بصفته أميناً عاماً لوفد فلسطين برئاسة الحاج أمين الحسيني.

عاش نويهض قبل ذهابه إلى فلسطين في دمشق حيث انتمى إلى النادي العربي الذي ضم آنذاك شخصيات قومية مثل الأمير عادل عسيران وعلى رضا الركابي وساطع الحصري وعبد الله النجار وسواهم. وعند انتقاله إلى فلسطين اتخذ القدس بيتا له.

كان لعجاج نويهض دوره الفعال في تأسيس حزب الاستقلال العربي سنة 1932 الذي كانت أهدافه الرئيسة مناهضة الاحتلال البريطاني لفلسطين ومقاومة الاستيطان اليهودي. وكان معه من مؤسسي هذا الحزب الحاج محمد أمين الحسيني وعوني عبد الهادي ومحمد عزت دروزة وأكرم زعيتر وسواهم. وتضمنت مبادئ الحزب الأساسية: استقلال البلاد العربية والوحدة العربية وعروبة فلسطين.

أصدر نويهض مجلة العرب سنة 1932 ولكنها توقفت بعد عامين. غير أنها رغم قصر عمرها كانت غنية بالعطاء الفكري والنهج الوطني والروح الوحدوية. كما عمل نويهض مراسلا للأهرام المصرية في فلسطين والأردن بين 1932 و1940 ومارس المحاماة في فلسطين.

اعتقلته السلطات البريطانية المنتدبة في فلسطين أكثر من مرة بسبب مواقفه وأبعدته أولا إلى أريحا ثم وضع في معتقل الصرفند.

ترك نويهض فلسطين عام 1948 وانتقل إلى عمان حيث عاش حتى سنة 1959 حين قرر الاستقرار في لبنان، عائداً إلى قريته رأس المتن.

توفي نويهض في بيروت، مخلفا ثروة فكرية وثقافية وتاريخية كبيرة.