زهور علي أنيسى

زهور علي أُنيسىَ
1936-

ولدت الروائية وكاتب القصة زهور علي أُنيسىَ في قسنطينة بالجزائر. تعلمت في مدرسة التربية والتعليم الابتدائية بقسنطينة فمدرسة الصادقية بالجزائر العاصمة. دخلت كلية الآداب وكلية العلوم الإنسانية وعلم الاجتماع في جامعة الجزائر وحصلت على إجازة جامعية في الفلسفة وأخرى في الأدب.

علّمت الفلسفة في ثانويات مدارس الحكومة وأصبحت نائبة في مجلس النواب. ترأست تحرير مجلة “الجزائرية” وكانت من مؤسسي الاتحاد الوطني للنساء الجزائريات، كما انضمنت إلى اتحاد الكتاب الجزائريين. ناشطة في حزب جبهة التحرير الوطني. اشتركت في ثورة نوفمبر 1954.

عملت بعد الاستقلال في الإذاعة الوطنية وعادت بعدها إلى التدريس في المدارس التي افتتحت مع بداية الاستقلال لنشر اللغة العربية وثقافتها. وانكبت في هذا الوقت، الذي كانت تتابع خلاله دراستها الجامعية، على الكتابة في المجلات الوطنية والعربية بلبنان وسوريا ومصر وسواها.

تقول زهور إنها في معركة “دائمة ودائبة مع الزمن في سبيل نشر الكلمة والثقافة العربية في الجزائر التي حُرمت قسراً وطغياناً من لغتها طيلة خمس أجيال كاملة. إنها معركة قاسية، قد تكون أشد قوة ومعاناة” من معركة التحرير السياسي.

من مؤلفاتها: الرصيف النائم 1967 (قصة)، على الشاطئ الآخر 1977 (قصة)، من يوميات مدرسة حرة 1979( رواية مع مقدمة لأحمد طالب الإبراهيمي).