الكـرخـي

الكَرَخِي
تو. نحو 1029 م

يُعدُّ الكرخي من كبار الرياضيين المسلمين ومن أعظم الرياضيين الذين كان لهم أثر بارز في تقدم العلوم الرياضية ورغم ذلك لا تتوافر عنه معلومات كافية.

هو أبو بكر محمد بن الحسن (أو الحسين) الحاسب الكرخى، نسبة إلى كرخ من ضواحي بغداد. عاش في بغداد بالعراق أيام الوزير أبو غالب محمد بن خلف فخر الملك، وزير بهاء الدولة البويهي.

توجد في كتب الكرخي، لأول مرة عند العرب، حلول للمعادلات غير المحددة، كبقية المعادلات، على أساس الطرق التي اتبعها ديوفنطس. كما جاء الكرخي بحلول متنوعة لمعادلات الدرجة الثانية، وقدم بحوثاً في إيجاد الجذور التقريبية للأعداد، وبراهين للنظريات التي تتعلق بإيجاد مجموع مربعات ومكعبات الأعداد الطبيعية التي عددها.

كتابه “الفخري في الجبر والمقابلة”، سمي بالفخري نسبة إلى فخر الملك. ألفه ما بين 401 و407هـ. ويقول سمث في كتابه “تاريخ الرياضيات”، إن كتاب الفخري أهم أثر في الجبر. وقد ترجمه إلى الفرنسية المستشرق الفرنسي “فرانز ويبك” سنة 1853 م.

ألّف الكرخي كتاب “الكافي في الحساب” ما بين 401 و407هـ وأهداه إلى فخر الملك. ويشتـمل الكتـاب عـلى مبـادئ الحـساب المـعروفة فـي ذلك الـوقت، وكـذلك بعـض القـوانيـن والطـرق الحـسابية المبـتكرة لتـسهيل بـعض المـعاملات. ولـم يسـتخدم فيــه الأرقام الهندية، بل وضع الأرقام كتابة بالحروف. ترجمه “هـوشـايــم ” إلى الألمانية، ونشر في ثلاثة أجزاء ما بين سنتي 1878 و1880م .

له أيضاً كتاب “البديع في الحساب”.