قَد قُلتُ لِلقَلبِ لا لُبناكَ فاعترِفِ

قيس بن ذريح

قَد قُلتُ لِلقَلبِ لا لُبناكَ فاعترِفِ

واقضِ اللُّبانَة َ ما قَضَّيتَ وانصَرِفِ

قَدْ كُنْتُ أحْلِفُ جَهْداً لا أفَارِقُها

أُفٍّ لِكَثْرَة ِ ذَاكَ القِيلِ والحَلِفِ

حَتَّى تَكَنَّفَنِي الوَاشُونَ فکفْتُلِتَتْ

لا تأمَنَن أبداً مِن غِشِّ مُكتَنِفِ

الحَمدُ للهِ قَد أمسَت مُجَاوِرَة ً

أهْلَ العَقِيقِ وأمْسَيْنا على سَرَفِ

حَيٌّ يَمَانُون والبَطْحَاءُ مَنْزِلُنا

هذا لَعَمْرُكَ شَمْلٌ غَيْرُ مُؤْتَلِفِ